dz-server
السلام عليكم

نرحب بك عزيزي بين أسرتك في منتديات الجزائر سيرفر إن كنت لست مسجلا معنا نتمنى تسجيلك في منتداك و إن كنت مسجلا نتشرف بتسجيل دخولك ونتمنى أن تعجب برفقتنا و أن تفيد و تستفيد و أن يكون لك ما تتمناه عندنا Arrow

[b]مع تحيات إدارة المنتدى
Very Happy
كما يمكنكم إمضاء أوقات فراغكم في الموقع الرائع
[url=][/url]

dz-server

منتدى الشرينج
 
الرئيسيةsiteاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
wow
أكتوبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 على المكشوف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
amine18



عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 13/06/2009

مُساهمةموضوع: على المكشوف   الجمعة يونيو 26, 2009 10:25 am

[b][b]
كثيرة هي جراحنا .... عظيمة هي آثارها ... صعب علاجها ....

لكن الأصعب حين تكون جراحنا على المكشوف ... حين ننزف ومن حولنا يرى ... حين نتألم ومن حولنا لا يحس أو لا يهتم

حالات كثيرة يكون جرحنا على المكشوف ... فتأمل معي أيها القارئ متى تكون
جراحنا على المكشوف في نظري …..!!!عندما تسكنك همومهم لدرجة انشطار قلبك
على ما يحزنهم … في حين أنهم لا يأبهون بمشاعرك ويجرحونك وهم لايشعرون
عندها يكون الجرح على المكشوف

عندما نجري خلف الظمأ … من أجلهم ولهم … نضحي بالكثير والكثير ولا نريد
منهم ثمنا … ثم نصل إليهم فنكتشف أنهم ليسوا إلا خيالا وسرابا
عندها يكون الجرح على المكشوف

حينما نتعود على وجودهم وتخطفهم الأيام منا بدون سابق إنذار … وبدون حتى وداع او اعتذار
حينها يكون الجرح على المكشوف

حينما نرى الناس يميزان الطيبة ويغرسون في قلوبنا الألم … ونطعن من أقرب الناس لنا
حينها يكون الجرح على المكشوف

حينما تفرح وتغمرك سعادة العالم … وفجأة تجد اقرب الناس لا يشاركك فرحك ولو حتى برسالة او كلمة لانشغاله عنك
حينها يكون جرحك عالمكشوف

حينما نكتبهم بحروفنا وننزفهم بأقلامنا … ويكتبون لغيرنا ويصفقون لهم ويتركوننا خلفهم نجمع ماتبقى من حطامنا
حينها يكون الجرح على المكشوف

حينما نبكيهم حتى الإنهيار .. في حين أنهم يضحكون حتى السكر … جرحنا حينها على المكشوف

عندما يتركونك في عظيم ألمك وفي شدة احتياجك لهم …. بل ويعيشون حياتهم وانت تتوقف دنياك عندهم
عندما يضحون بك لحطام فاني ….. وأنت تستعد للتضحية لهم بروحك وعمرك وحياتك
حينها يكون جرحك منهم على المكشوف

حين يتسلون بمشاعرك ... ويعيشون حياتهم .. ويلهون مع غيرك .. وأن تهبهم كل
الصفاء والنقاء والطهر وتحفظ عهودك معهم ... وهم أول من يخونك مع غيرهم

عندما نرد إلى أرذل العمر ونمضي بنا سفينة الحياة ونكون على هامشها بعد ان كنا من يقود زمام الأمور
حينها يكون الجرح على المكشوف

حين تضحي الأم لأولادها ..بعمرها وصحتها وشبابها .. ولا تنتظر منهم إلا
كلمة طيبة فتعامل بالجفاء وترمى في دار العجزة بأمر زوجة الإبن
حينها يكون الجرح على المكشوف


حينما تتقطع أواصل القربى وصلات الرحم ويتناثر عقد العائلة لأسباب الدنيا وصراعات المال والجري خلف السراب
حينها يكون الجرح على المكشوف

حين تتخلى الفتاة عن حيائها ومبادئها وتبيع كرامتها لشخص لا يريد إلا اللهو بها
عند استيقاظها من غفلتها سوف
يكون جرحها على المكشوف


حين يكون الصديق هو العدو … والقريب هو الذي يغرر بنا … حين ينعدم الوفاء
… حين تباع المبادئ … حين تغتال الطهارة … حين تتمزق العفة … حين يذبح
الحياء …. حين تدنس الكرامة حين نرى الظلم ونسكت … حين نرى الخطأ ونصمت …
حين يتوارى الحق خجلا … ويتبجح الباطل مختالا وحين … تتغير الثوابت …
وتستباح المحرمات … ويرمى الدين بالتخلف … والسنة بالرجعية …. في كل تلك
الأحوال تكون جراحنا على المكشوف

والجرح الأصعب أن ينكشف الجرح لمن حولنا فكيف نداريه عن أعينهم ..
كيف نخفينا…. كيف نلملمنا
كيف نعيد بقايا كرامتنا …. وكيف نعيد بناء ذواتنا .. وحطام مشاعرنا
… كيف نستعيد عزتنا وامجادنا
[/b][/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
patron

avatar

عدد المساهمات : 75
تاريخ التسجيل : 13/06/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: على المكشوف   الجمعة يونيو 26, 2009 8:43 pm

بارك الله فيك أخي الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
على المكشوف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
dz-server :: المنتديات العامة :: المنتدى العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: